التقرير النهائي لأعمال المؤتمر العام التاسع

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله وسلم وبارك على نبيه الكريم

التقرير النهائي لأعمال المؤتمر العام التاسع للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا

أيها المؤتمرون..

أيتها المؤتمرات..

حفلنا الكريم

بداية أود أن أحيي تحية اجلال واكبار ضيوف مؤتمرنا الأعزاء الوافدين من الخارج، الذين تجشموا العناء من أجل الحضور معنا ومشاركتنا فرحتنا بمؤتمرنا التاسع هذا والذي يأتي تتويجا ل 18 عاما من النضال والعطاء والمؤسسية..فمرحبا وأهلا وسهلا بهم معنا، والشكر والتحية والتقدير كذلك للضيوف الوافدين من الخارج اللذين شاركونا انطلاقة أعمال هذا المؤتمر ولم تسعفهم الظروف وضرورة المغادرة في الاستمرار معنا والحضور في هذا الحفل البهيج.

كما أحيي أيضا تحية اجلال وإكبار وعرفان بالجميل قادة مؤسسة الاتحاد الوطني عبـر تاريخه الممتد الزاخر بالبذل والتضحية تلكم المؤسسة التي انطلقت مسيرتها من ذلك اليوم الأغر من أيام الحركة الطلابية الموريتانية في الثالث عشر من مايو سنة 2000 لم تنثي ولم تحد عن مسارها، مسار معالمه التجرد والصدق والأمانة والقوة والاستماتة في حمل هم الطلاب والدفاع عن قضاياهم العادلة والمشروعة.

الحضور الكريم

لقد شكل المؤتمر العام التاسع منعطفا هاما في تاريخ الاتحاد الوطني مكرسا ومعززا بذلك نهج المؤسسية التي اعتمدها الاتحاد سبيلا للارتقاء بالعمل النقابي، ليشكل بذلك حلقة فارقة في تاريخ الحركة الطلابية الموريتانية حيث أبانت عن نضجها وقدرتها على البقاء وترسيخ الممارسة الديمقراطية داخل الصرح الجامعي الذي يصيغ شخصية الطالب الجامعي في سبيل بناء ونماء الوطن

ومن جهة أخرى فقد شكل المؤتمر فرصة لنقاش مجمل القضايا والإشكالات النقابية الطلابية خلال أيام المؤتمر الذي جائت انطلاقته بفضل الله وعونه تطبيقا لنظم الاتحاد واحتراما لنصوصه وتكريسا لمؤسسيته الراسخة ، مساء يوم الأربعاء 18 يوليو تحت شعار “نضال مستمر.. تعليم متطور” بحضور المناديب لدى المؤتمر الممثلين للقاعدة الطلابية للاتحاد في مختلف مؤسسات التعليم العالي الوطني بدء بجامعة نواكشوط العصرية ، والجامعة الإسلامية بلعيون, والمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية, والمعهد العالي للتعليم التكنولوجي بروصو، والمعهد العالي للمحاسبة وإدارة المؤسسات, والمعهد الجامعي المهني، والمعهد العالي للترجمة والترجمة الفورية علاوة على ممثلين عن بعض فروع الاتحاد في الخارج مثل: المغرب وتونس والسعودية والصين… .

وقد افتتح المؤتمر أشغاله خلال جلسته بعد اكتمال النصاب القانوني حيث تولى مكتب المجلس الطلابي رئاسة أولى جلسات هذا المؤتمر وفقا للنظام الأساسي المصادق عليه في المؤتمر العام الثامن للاتحاد, حيث تولى هذا المكتب الإشراف على انتخاب مكتب المؤتمر, وقد تم تقديم عدة ترشيحات حاز منها الترشيح الذي يضم كلا من :

لمرابط الددأحمد ببانه (رئيسا) ,سيد محمد الشيخ (نائبا للرئيس) , المختار العيد و أمنة محمد عبد الله(مقررين) على الأقلبية المطلقة مما أهلهم لرئاسة المؤتمر, ووفقا للنظام الأساسي فقد قدم مكتب المجلس الطلابي استقالته من إدارة المؤتمر بعد أن دعى مكتب المؤتمر المنتخب الى استلام مهامه.

وبالفعل فقد استلمنا في مكتب المؤتمر المنتخب مهامنا وناقش المؤتمرين بكل جدية ومسؤولية مختلف القضايا المطروحة خلال جدول أعمال جلسات المؤتمر الذي شمل  بالإضافة الى التوجيهات الاستراتيجية للاتحاد والتي تمت المصادقة عليها نقاش تقرير الأمين العام السابق حبيب الله ولد اكاه عن حصيلة عمل الهيآت التنفيذية والتقرير المالي خلال المأمورية المنصرمة للمكتب التنفيذي السابق، إضافة إلى تقرير رئيس المجلس الطلابي للاتحاد محمد فال ولد الديدة.

كما نقاش المؤتمرون باستفاضة تامة وحرية مطلقة النظام الأساسي الذي يحكم الاتحاد وصادقوا عليه، بعد أن أقروا إدخال جملة من التعديلات على المشروع المقدم والذي تمت المصادقة عليه بشكل اجمالي.

وقد تحلى المؤتمرون طيلة فترة أعمال المؤتمر بقدر كبير من الجدية والمسؤولية رغم طول فترة الجلسات وحدة النقاش أحيانا، وتباين وجهات النظر حول مختلف القضايا المدرجة في جدول أعمال المؤتمر (النظام الأساسي _ الاستراتيجية _ تقريري الأمين العام _ تقرير رئيس المجلس الطلابي)، إضافة إلى إصدار عدد من التوصيات للهيئات القيادية المقبلة للاتحاد من أبرزها:

  • ضرورة السعي إلى مزيد التوعية بأهمية الوحدة الوطنية والانسجام بين مكوننا الطلابي
  • التأكيد على ضرورة تزمين الأهداف الاستيراتيجية حسب فترات زمنية تراعي المدى القصير والمتوسط وطويل الأجل في السعي إلى تحقيق هذه الأهداف
  • اتخاذ الوسائل المناسبة لتحقيق الأهداف الاستيراتيجية للاتحاد
  • ايجاد آلية تمكن من رقابة أكثر فاعلية على الأقسام والفروع
  • التأكيد على أهمية التكوين على العمل النقابي داخل الفضاء الجامعي للمناضلين الجدد
  • تفعيل اللامركزية داخل هيآت الاتحاد
  • تعزيز الحضور الإعلامي للاتحاد

وقد خلصت أعمال المؤتمر بعد انتهاء عملية التصويت وفرز بطاقات التصويت والتي تمت بحضور ممثلي اللوائح إلى انتخاب هيآت وقيادات جديدة للاتحاد ممثلة في الأمين العام والمكتب التنفيذي والمجلس الطلابي، وذلك من خلال اقتراع سري ومباشر، كانت وقائعه على النحو التالي:

أولا المكتب التنفيذي:

العنصر العدد
عدد المسجلين 186
عدد المصوتين 129
نسبة المشاركة 69.35 %
عدد الأصوات اللاغية 3 أي نسبة 2.32 %
عددالأصوات المعبر عنها 126 أي نسبة 97.68
عدد الأصوات الحيادية 0
القاسم الانتخابي 12.6

 

 

تحصلت كل لائحة على:

إسم اللائحة عدد الاصوات المتحصل عليها النسبة المؤوية عدد المقاعد
الخيار الطلابي 94 74.60 07
التجديد الطلابي 24 19.4 02
الفضيلة 08 6.84 01

 

ثانيا الأمين العام:

العنصر العدد
عدد المسجلين 186
عدد المصوتين 129
نسبة المشاركة 69.35 %
عدد الأصوات اللاغية 2 أي نسبة 1.55 %
عدد الأصوات المعبر عنها 127 أي نسبة 98.44
عدد الأصوات الحيادية 0

 

تحصل كل مرشح على:

إسم اللائحة عدد الاصوات المتحصل عليها النسبة المؤوية
المصطفى سيد أوبك 113 88.97
البشير أحمد سالم الفتى 11 8.66
سيد سالم 3 2.36

 

ثالثا المجلس الطلابي:

ترشحت للمجلس الطلابي لائحة ائتلافية واحدة مكونة من ثلاثين عضوا وقد نالت تزكية المؤتمرين

 

وبناء على عليه تكون هياكل الاتحاد الجديدة على النحو التالى:

تشكلة المكتب التنفيذي:

الاسم الصفة
المصطفى سيد أوبك أمينا عاما
المختار ولد العيد عضوا
زينب سمارى عضوا
الطالب الجودة اكبادي عضوا
الشيخ سيديا اسماعيل عضوا
محمد محمود سيد محمد عضوا
حنان شكرود عضوا
محفوظ سيد محمد عضوا
سيد أحمد يوسف عضوا
الثمين حبيب الله عضوا
شيته محمد فال عضوا

 

أما تشكلة المجلس الطلابي فهي على النحو التالي:

  1. محمدن المختار
  2. رقية الحسن
  3. نسيبة الرباني
  4. أحمد طالب عبد المالك
  5. علي ابراهيم
  6. رقية الصالحين
  7. محمد الحسين حامد
  8. محمد الأمين عبدوتي
  9. محمد فال لغاثة
  • الشيخ أحمد محمد الأمين
  • عيشة الكيطكاط
  • عاتكة شيخنا
  • عبد الرحمن يوسف
  • هيبة المصطفى
  • سكينة محمد
  • ابراهيم محمد المصطفى
  • المختار حامد
  • لمام عيسى
  • عائشة سعيد
  • اعل الشيخ سومارى
  • صلاح الناجي
  • بداه عالي
  • عيشانه هبول
  • مريم أحمد
  • الشيخ عبد الله
  • الناجي محمد الأمين
  • أحمد محمد محمود مختار فال
  • محمد أحمد موسى
  • محمد ببانه
  • سعد المهدي

 

وها نحن بحمد الله وعونه نتقدم إليكم بتقريرنا هذا عن أعمال المؤتمر التي انتهت بفضل الله ومنته بنجاح كبير ومشرف يؤكد على أنه لا بديل عن العمل بمؤسسية ومصداقية في انتخاب قيادات الاتحاد وهياكله وهو مل تم بفضل الله وعونه.

وفي الأخير لا يسعنا إلا أن ننوه بالجهود الكبيرة الذي بذلتها لجان التنظيم و الخدمة والإعلام فلهم جزيل الشكر وعظيم الامتنان على الدور الفاعل والحاسم الذي قاموا بهي في إنجاح أعمال هذا المؤتمر.

كما ننتهز الفرصة لنعبر من جديد عن خالص شكرنا وتقديرنا للمكتب التنفيذي السابق على ما قام بهي من تسهيلات وخدمات, ومن ورائه كل من ساهم من قريب أو بعيد لنصل الى هذه اللحظة حيث تنتخب قيادات وهيئات جديدة للاتحادنسأل الله العلي القدير  لها التوفيق والسداد.

عن مكتب المؤتمر

الرئيس :

لمرابط دد أحمد ببانه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *